حوادث وجرائم

مصري فقد تحويشة عمره أملاً في رخصة قيادة

وجد نصّاب من رواد المقاهي ضالته في مصري يسعى للحصول على رخصة قيادة، فحصل منه على «تحويشة عمره»، مقابل استثنائه من شروط المرور، وبعد ذلك غاب عن المقهى وأصبح هاتفه خارج الخدمة.



المصري الذي اعتاد الجلوس في أحد المقاهي الكائنة في العارضية الصناعية تعرف على شخص يرتدي الزي الوطني ويتقن اللهجة الكويتية، وكان يتفاخر أمامه بعلاقاته النافذة في وزارة الداخلية كونه «واصل وايد»، الأمر الذي شجع الوافد أن يفصح له عن رغبته وحاجته الماسة للحصول على رخصة قيادة تمكنه من الحصول على فرصة عمل، إلا أن الشروط المعمول بها في وزارة الداخلية وتشدد عليها الإدارة العامة للمرور لا تنطبق عليه، فطمأنه الآخر بأن الأمر سهل وقال له «لا تحاتي… عندي معارف وراح استثنيك من الشروط، ولكن مقابل 550 ديناراً».



المصري فاوض «واسطته» على المبلغ الذي اعتبره «تحويشة عمره»، إلا أن الطرف الثاني أصر على طلبه، وبعد الاتفاق بليلة التقى به خارج المقهى وأعطاه 550 ديناراً في ظرف مغلق.

الحالم برخصة القيادة قصد المقهى كعادته وأحضر الأوراق لتسليمها إلى الرجل، لكنه لم يعثر عليه، الأمر الذي أثار مخاوفه، وبالاتصال عليه وجد الهاتف مغلقا أو خارج نطاق التغطية، وبسؤال العاملين في المقهى عنه أبلغوه أنه لم يروه منذ أربعة أيام، فعلم أنه وقع في عملية نصب، ما دفعه إلى التوجه إلى مخفر شرطة العارضية، وسجل قضية نصب واحتيال أدلى فيها بما يعرفه عن المتهم، لعل وعسى يتم ضبطه ويحصل منه على ما فقده.



مصدر . 

إغلاق