اخبار الكويت

مداهمة سوق عشوائي بالجليب والقبض على مخالفين

مداهمة سوق عشوائي بالجليب

شن رجال أمن محافظة الفروانية بتعليمات من المدير العام اللواء ركن صالح العنزي حملة أمنية على الباعة المتجولين في الأسواق العشوائية غير المرخصة في منطقتي الحساوي وجليب الشيوخ أمس الأول. وقال مصدر أمني ان الحملة التي شنت ليلا أسفرت عن ضبط 18 مخالفا لقانون الإقامة والعمل، مشيرا إلى أن هذه الحملة تأتي ضمن مسلسل الحملات التي يشنها رجال الأمن في محاولة منهم للقضاء على العديد من الظواهر السلبية المنتشرة في تلك المناطق.




إحالة مضطرب سار عارياً في العارضية إلى «الطب النفسي»

اقتاد رجال أمن الفروانية مواطنا في العقد الثالث من عمره إلى الطب النفسي بعد قيامه بالسير عاريا في منطقة العارضية الصناعية، تأتي الواقعة بعد ايام معدودة من توقيف وافد في خيطان كان يسير بنفس الوضعية ايضا.

واستنادا الى مصدر امني فإن عدة بلاغات وردت بالتوالي الى عمليات الداخلية بشأن شخص يسير عاريا في منطقة العارضية، وعلى الفور تم توجيه عدة دوريات، حيث شوهد الشخص وتم ستره، وبالاستعلام عن طريق البصمة تبين انه مواطن، وتبين لرجال الأمن انه غير طبيعي، وبالتواصل مع اسرته أفادوا بأنه يتلقى العلاج من اضطراب نفسي في مستشفى الطب النفسي.

حجز 66 مركبة ونارية وإحالة 50 مخالفاً لنظارة المرور

شنت الإدارة العامة للمرور عدة حملات مرورية مفاجئة شملت شارع الخليج العربي والدائري الثاني وشارع دمشق وشارع المغرب السريع وطريق إبراهيم المزين وطريق الجهراء العام، أسفرت عن تحرير «71» مخالفة مرورية وحجز «59» مركبة و«7» دراجات نارية وإحالة «50» مخالفا إلى نظارة المرور.

النصب على سوري بـ 4 آلاف دينار نظير إقامة عمل

تقدم وافد سوري إلى مخفر الشويخ مسجلا قضية بعنوان نصب واحتيال متهما مواطنا بالاستيلاء على 4 آلاف دينار منه.

وقال المبلغ ان شقيقه مخالف لقانون الإقامة وكان يريد طباعة اقامة لأخيه نظرا للأوضاع التي تشهدها سورية، وبحسب زعمه أخذ منه مواطن 4 آلاف دينار لعمل اقامة ولكن اخلف وعده وتعهداته، وجار استدعاء المدعى عليه.




مواطن من فيلكا إلى «المكافحة» بـ 50 ألف حبة مؤثرات و58 قطعة حشيش

تمكنت الإدارة العامة لخفر السواحل من القبض على مواطن في جزيرة فيلكابتهمة حيازة كمية من المواد المخدرة. وكانت الدوريات البحرية قد رصدت المواطن بالجزيرة، وتم استيقافه وبتفتيشه احترازيا تم ضبط 58 قطعة يشتبه في أن تكون من مادة الحشيش المخدرة و 25 كيسا وجد بداخلها 50 ألف حبة يشتبه في أن تكون مؤثرات عقلية، بالإضافة الى قطعة يشتبه في أن تكون من مادة الأفيون المخدرة.

وتم التحفظ على المتهم وإحالته والكمية المضبوطة إلى جهة الاختصاص لاستكمال الإجراءات القانونية وعمل اللازم.

جاءت هذه الضبطية ضمن جهود قطاع أمن الحدود لفرض هيبة القانون والحفاظ على الأمن العام وضرورة التصدي للجريمة وتعقب المجرمين خاصة في مجال مكافحة المخدرات.

«يا بنت الـ … خلصيني» تعادل قضية إهانة موظفة

أخضع محقق مخفر العدان مواطنا مسنّا للتحقيقات على خلفية اتهامه بإهانة موظف عام اثناء تأدية الواجب.

هذا وسجلت القضية في مخفر شرطة هدية واخذت رقم 24/2018 جنح.




السفير السريلانكي: عمالتنا تغادر الكويت لعدم موافقة الكفلاء على التحويل

أفاد سفير سريلانكا لدى الكويت كانديبان بالا أن «5275 من أبناء الجالية السيلانية غادروا الكويت فعلاً منذ بداية مهلة وزارة الداخلية الممنوحة لمخالفي الإقامة»، لافتاً إلى أن السفارة «أصدرت حتى اليوم 7500 جواز سفر جديد للراغبين بالسفر».
وأشار بالا في تصريح لـ «الراي» إلى أن السفارة «تستقبل يومياً نحو 75 طلب إصدار جواز جديد للراغبين في مغادرة الكويت»، متوقعاً أن «يستفيد نحو 8 آلاف من السيلانيين في الكويت من هذه المهلة ويغادروا قبل نهايتها».
وذكر أن «العديد من هؤلاء المخالفين يتمنون التحويل لكفيل جديد مع استعدادهم لدفع أي غرامات قانونية عليهم، ولكن عدم موافقة الكفيل القديم يحول دون ذلك»، متمنياً من وزارة الداخلية «البحث في إمكانية إلغاء شرط موافقة الكفيل الأول على التحويل، كون العديد من أبناء الجالية السيلانية يرغبون بالبقاء والعمل في الكويت».




فصل عشرات موظفي «الشؤون» لانقطاعهم عن العمل

فُصلَ العشرات من موظفي وزارة الشؤون الاجتماعية عن العمل، وأوقفت رواتبهم نتيجة انقطاعهم عن العمل لمدد زمنية طويلة من دون سبب قانوني أو عذر طبي.
وكشف مصدر مطلع ان «بعض الموظفين انقطع نتيجة تقديمه إجازة مرضية أو إجازة من دون راتب، وعدداً آخر انقطع نتيجة رغبته وتقديمه للوزارة طلب ندب لإحدى الجهات، وباشر عمله في الجهة من دون انتظار الحصول على الموافقة».
وبيّن المصدر انه «في الآونة الأخيرة أصدرت وزارة الشؤون قرارات إدارية بفصل عدد غير قليل من الموظفين والموظفات يصل عددهم للعشرات، جراء انقطاعهم عن العمل من دون إبداء أسباب قانونية»، مضيفاً أن «الوزارة اتخذت الاجراءات القانونية بحقهم وفقاً لغياباتهم التي تجاوزت المدد القانونية المسموح بها من قبل ديوان الخدمة المدنية، وبناء عليه أوقفت رواتبهم».
وأضاف ان «الغريب في الأمر ان بعض من صدرت في حقهم قرارات الفصل كان تقدم بطلب اجازة، أو ندب وانقطع عن العمل بناء على ذلك من دون أن ينتظر صدور الموافقة من قبل الوزارة على طلب الإجازة، أو موافقة الجهة التي يرغب أن ينتدب إليها».
وعن الموقف القانوني للموظفين المفصولين، أوضح المصدر ان «عدداً منهم تقدم بطلب عودة للعمل وقبلت أوراقه للعرض على لجنة شؤون الموظفين، بينما البعض الآخر لا يسمح القانون بعودته للعمل، وبالتالي عليه التسجيل للوظيفة في ديوان الخدمة المدنية وانتظار دوره للحصول عليها»




الوافد والكويتي بين الحقوق والواجبات…!

على هامش مؤتمر المسؤولية الاجتماعية، تحدث معي ممثل منظمة المركز العربي الأوروبي لحقوق الإنسان والقانون الدولي عن وضع الوافدين في الكويت وما يتعرضون له من مضايقات بلغت حدا غير معقول واستشهد بكلمات لبعض النواب.ذكرت له ان الكويت بلد يحترم حقوق كل فرد عامل لديه، ونظرا لكثرة عدد الوافدين فمن الطبيعي أن تكون التجاوزات التي تحصل نسبة وتناسبا قد تأخذ حيزا أكبر مقارنة مع بقية الدول وما يحصل لدينا قد يحصل في أي بلد آخر.
نعم… إننا في بلد صنف بالمركز الإنساني ولا يمكن بأي حال من الأحوال أن تنتهك فيه الحقوق، والوافدون في الكويت تربطهم مع أرباب العمل عقود والقاعدة القانونية تقول «العقد شريطة المتعاقدين»، وأنا ككويتي لا يمثلني أي قول يخالف روح القانون (انتهى مضمون الحوار).
والذي دفعني للحديث عن ذلك الحوار٬ هو ما نقله لي بعض الزملاء من الوافدين عن حالات نصب واحتيال تعرض لها وافدون دخلوا في شراكة استثمارية مع كويتيين نظرا لوجوب توافر شريك كويتي في أي مشروع… فمن يحاسب الكويتي ويحمي حقوق الوافد ويعيد له حقه !
الحقيقة تقول إننا ككويتيين ووافدين نظل في نهاية المطاف بشر، فينا الصالح والطالح، والمطلوب إيجاد حوكمة تحفظ حقوق الوافدين وتعزز مفهوم الشراكة الاستثمارية، كي يعرف كل جانب الحقوق والواجبات الملقاة على عاتقه، فالملاحظ ان البعض وقع ضحية لأنه أحسن النية!




يقول صفوة الخلق سيدنا محمد صلوات الله عليه وسلم تسليما كثيرا في الحديث الشريف «أعطوا الأجير حقه قبل أن يجف عرقه»… وهذا الحديث نذكر به كل فرد من أرباب العمل ممن تأخر في صرف مستحقات العاملين لديه.
المستغرب في الأمر ليس التصعيد الملحوظ ضد الوافدين بل طريقة وصف الوافدين وإغراقهم برسوم على الخدمات المقدمة لهم مع العلم بأن هناك توجها لإنشاء مستشفى الضمان الصحي٬ مدينة العمال… المستغرب اننا لم نحاسب المسؤول عن تأخر المشروعين ومن أثار الكراهية بين الكويتي والوافد.
المفروض معاملة الوافد بالمثل… فنحن ككويتيين عندما نزور دولا آخرى لا نعامل كمواطنين تلك الدول وهو أمر طبيعي، ولذلك٬ كان يفترض اشتراط وجود مفاضلة للمواطن في ما يخص الخدمات وأن الوافد يفترض أن يكون قد حصل على بوليصة تأمين تتكفل في تغطية تكلفة العلاج ضمن عقد العمل وأن يتم توجيهه للمستشفيات الخاصة أو مستشفى الضمان الصحي المنتظر!
والمفروض أيضا أن تشدد هيئة القوى العاملة الرقابة على الشركات التي لا تدفع مستحقات العاملين.

الزبدة:
خطاب البعض تجاه الوافدين قد يتسبب في نشر الكراهية، وقد ينتج عنه جيل قادم مترسخة في ذهنه ثقافة التمييز العنصري الذي يتعارض مع مكانة الكويت كبلد العمل الإنساني، وما يربطنا بالوافدين يبقى ضمن الأطر القانونية وتحكمها مواثيق لا يمكن لنا تجاهلها.
فعوضا عن الدخول في تصريح أو خطاب يعكر صفو العلاقة بين الوافد الصالح والمواطن وهو ما قد يوصل إلى حالة معنوية سيئة ستؤثر حتما إن استمرت على مستوى الإنتاجية بالنسبة للوافد العامل أيا كان موقعه٬ ينبغي علينا محاربة كل فرد تسبب في مثل هذه الانتهاكات الإنسانية وأن نستعجل في إيجاد مخارج عملية تعالج موضوع الرسوم أو أي إضافات تقر ضد الوافد عبر منهجية متبعة في الدول الاخرى مع عدم الإخلال بالعقود… الله المستعان




مقالات ذات صلة

إغلاق