ثقف نفسك

لماذا يلمس الشرطي عادةً الضوء الخلفي للسيارة أثناء توقيفها؟

لماذا يلمس الشرطي عادةً الضوء الخلفي للسيارة أثناء توقيفها؟

إن كنت قد حصلت من قبل على مخالفة مرورية لتجاوزك السرعة المحددة أو أي سببٍ آخر، فلعلك لاحظت طريقة رجال الشرطة في الإشارة إليك بالتوقف على جانب الطريق ثم ينزل الشرطي ليُحرر لك المخالفة بعد أن يكون قد لمس الجزء الخلفي من سيارتك بكفة يده.



شرطة

قد تجد هذه الحركة مألوفة للغاية إن كنت تُقيم في دولة غربية كالولايات المتحدة الأمريكية مثلًا. إذ أن رجال الشرطة يتعمدون لمس الضوء الخلفي للسيارة عند الاقتراب منها! وهناك سببٌ وجيه لذلك!



لماذا يتعمَّد الشرطي لمس الضوء الخلفي للسيارة عند مخالفتها؟

يبدو أن هذه الممارسة المتعمَّدة ما هي إلا جزء من سلامة الشرطي! فهي جزء من المناورة الروتينية للشرطي ليُثبت أنه اقترب من هذه السيارة وترك بصماته عليها في حالة تعرَّض لمكروهٍ ما.

الشرطي

فقبل أن تُصبح الرادارات وكاميرات المراقبة منتشرة في كل زاوية وشارع تقريبًا، كانت مراقبة السيارات أمرٌ صعب للشرطة. لذلك، من أجل أن يترك الشرطي طريقة للاستدلال على السيارة في حال تعرَّض لأذى، فإن يلمس الضوء الخلفي في مؤخرة السيارة ويترك بصمة كاملة ليده عليها، وذلك ليسهِّل تتبع السيارة والعثور عليها عبر مطابقة البصمة عليها ببصمة الشرطي!



شرطة

بهذه الطريقة، لن يُفلت السائق من الملاحقة وتُصبح إمكانية إمساكه أكثر سهولة. وحتى اليوم، لا يزال رجال الشرطة في أمريكا وبلدان غربية أخرى يُحافظون على نفس البروتوكول الأمني على الرغم من تطور طرق التعقب والمراقبة وانتشار الكاميرات في كل مكان!



مصدر . 

إغلاق