اخبار منوعة

زوجان ادعيا أنهما إماراتيان لـ «طرارة» المارة في أحد المولات

لم يجد أردني وزوجته مقيمان في الإمارات، وسيلة لـ «الطرارة» داخل أحد المجمعات في الكويت سوى الادعاء بأنهما إماراتيان وصلا البلاد في زيارة سياحية وفقدا محفظة نقودهما في أحد الأسواق ولا يملكان مبالغ كافية تمكنهما من العودة إلى بلادهما، وبعدما جمعا ما جمعا من أموال المواطنين الذين تعاطفوا معهما بحجة أنهما إماراتيان «منا وفينا»، انكشف أمرهما وسقطا في قبضة المباحث الجنائية.

وفي التفاصيل فإن عدداً من المواطنين المترددين على المجمع تقدموا ببلاغات إلى الجهات الأمنية أبدوا فيها استياءهم من شخص إماراتي ابتكر حيلة للتسول من خلال تمركزه في سرداب أحد المولات وبرفقته امرأة وطفل، كما أن لديه سيارة تحمل لوحات إماراتية، وعادة ما يوقف المارة ويطلب منهم مبلغ 50 ديناراً لتزويد سيارته بالوقود مع إمداده برقم حساب من يطلب منه المبلغ، متعذراً بأنه عند وصوله إلى ديرته (الإمارات) سيقوم بتحويل المبلغ لصاحبه.

وطبقاً لمصدر أمني فإن الشكاوى أحيلت إلى رجال الإدارة العامة للمباحث الجنائية، حيث أمر مديرهم العام بالإنابة اللواء محمد الشرهان رجاله برصد المشكو في حقه وإماطة اللثام عنه، وبعد مراقبة لصيقة استمرت يومين، توصل عناصر المباحث إلى أن غالبية المواطنين يتعاطفون مع المتسول باعتباره إماراتياً و«منا وفينا».

وقال المصدر الأمني «نصب المباحثيون كميناً للطرار أسفر عن ضبطه واقتياده مع زوجته وطفله إلى الجهات الأمنية وبالتدقيق على بياناتهم اتضح أنهم أردنيون مقيمون في الإمارات ويتقنون اللهجة الإماراتية، واستغلوا سيارتهم في السيناريو الذي حبكوه على المتعاطفين معهم، وتمت إحالتهم إلى الجهات المختصة».

مصدر.  

مقالات ذات صلة

إغلاق