حوادث وجرائم

بالفيديو والصور.. الطالب «المُقنّع» يصدم الكويت !

وصف الصورة

جريمة نوعية شكلت صدمة تلقتها الكويت وأصابت الجميع بالذهول. فعلى غرار أفلام هوليوود وتحديدا فيلم V For Vendetta المعروف بـ «زمن الثأر»، قام طالب من مواليد 2001 بإشعال النار عمدا في غرفة مدير مدرسة ثانوية فرحان الخالد للبنين وغرفة السكرتارية في منطقة بيان، وأظهرت الكاميرات الجاني وهو يلبس «القناع» ويقوم بجريمته، وتم ضبطه متلبسا بأدوات الجريمة التي لم تسفر عن وقوع ضحايا، واقتصرت الأضرار على الناحية المادية. وقد برر الفاعل جريمته بأنه «يكره إدارة المدرسة».

وتمكن رجال أمن محافظة حولي من توقيف طالب كويتي الجنسية أقدم على حرق مدرسة يوم أمس الأول وعاد فجر أمس لاستكمال ما بدأه، الا ان رجال الأمن تمكنوا من ضبطه وتبين انه طالب في المدرسة.

وبحسب مصدر أمني فإن قطاع الأمن العام فرض حراسة غير مرئية على المدرسة التي تعرضت للاتلاف يوم أمس الأول في محاولة لضبط الجاني اذا ما عاد ليستكمل ما بدأه نظرا إلى أنه لم يتمكن من إكمال مخططه، وبالفعل صدقت توقعات رجال الأمن حينما عاد واشتموا رائحة دخان تنبعث من المدرسة ليتم طلب إسناد من قبل ضابط مخفر بيان وعسكري ورجل أمن.

وذكر المصدر ان رجال المباحث كانوا يحاولون توقيف المتهم من خلال كاميرات رصدته خلال التنفيذ والدخول.وفي هذا السياق، أعلنت وزارة الداخلية ضبط متهم كويتي الجنسية من مواليد 2001 قام بإشعال النار عن عمد في غرفة مدير مدرسة ثانوية فرحان الخالد للبنين وغرفة السكرتارية في منطقة بيان.

وقالت ادارة الاعلام الامني بوزارة الداخلية في بيان صحافي ان رجال الأمن وبالتعاون والتنسيق المستمر بين مديرية امن محافظة حولي والإدارة العامة للمباحث الجنائية تمكنوا من ضبط المتهم متلبسا بأدوات الجريمة.وأوضح البيان أن الحريق لم يسفر عن إصابة أحد ولكنه أدى إلى حدوث أضرار مادية، مؤكدا انه تم تسجيل قضية حريق عمد رقم 2/2017 جنايات بيان وتمت إحالة المتهم وأدوات الجريمة إلى جهة الاختصاص.

وذكر ان رجال الأمن لا يغفلــــون عن مثـــل هــــذه الجرائم وهم قادرون على تعقـــــب المجرمين حفاظــــا على امن الوطن وأمان مواطنيـــــه وسلامــــة ممتلكاتــه.

وكان وزير التربية ووزير التعليم العالي د.محمد الفارس اعلن في تصريح لـ «كونا» عن تعرض مدرسة فرحان الخالد لحريق محدود في مبنى الإدارة دون وقوع إصابات بشرية او تأثير على سير امتحانات الطلبة في المدرسة.

وصف الصورة
وصف الصورة
وصف الصورة

الفضلي: متميز ويتمتع بأخلاق عالية!
الفارس لـ «الأنباء»: فصل الطالب من كل مدارس «التربية» حال إدانته

قال وزير التربية ووزير التعليم العالي د.محمد الفارس ان قضيه حريق المدرسة لدى الأدلة الجنائية ونحن بانتظار ما ستسفر عنه نتائج التحقيقات ومن ثم نتخذ إجراءاتنا بحق المتهم حسب النظم واللوائح المعمول بها في وزارة التربية، مشيرا الى انه في مثل هذه القضايا ستكون قرارات الوزارة بفصل الطالب من جميع مدارس التربية، مؤكدا ان المتهم بريء حتى تثبت إدانته.

وأضاف الفارس انه طلب فتح تحقيق في الموضوع من قبل الإدارة المدرسية والمنطقة التعليمية لمعرفة جميع ما يتعلق بالطالب وإذا ما كانت هناك خلفيات أدت الى قيام هذا الطالب بحريق المدرسة.

 

من جانبه، قال مراقب التعليم الثانوي بمنطقة حولي التعليمية حميد الفضلي ان حارس المدرسة هو من أبلغ المباحث عن الطالب الذي كان أراد أن يكرر حادثة الحريق مرة أخرى امس، مشيرا الى ان الحارس وفي أثناء تجوله داخل المدرسة سمع أصواتا في إحدى غرف المختبرات وقام بإبلاغ رجال الشرطة الذين حضروا وقبضوا على الطالب داخل المدرسة.

وبين الفضلي ان الطالب مقيد في الصف الحادي عشر وهو من الطلبة المتميزين ويتمتع بأخلاق عالية، مشيرا الى انه لم يلاحظ عليه اي سلوك سيئ في المدرسة.

ضرورة أن تعي إدارة المدارس كيفية التعامل مع هذا العمر

طاهر لـ «الأنباء»: «السيكوباتية» والعنف والتعسف أسباب محتملة للجريمة

أكدت أستاذة علم النفس الجنائي بجامعة الكويت د.نعيمة طاهر أن ما أقدم عليه الطالب الذي حرق مكتب مدير مدرسته في منطقة حولي أمر مرفوض جملة وتفصيلا، مؤكدة انه مهما كانت الاسباب التي دفعته لارتكاب تلك الجريمة فإن ما قام به غريب ودخيل على المجتمع الكويتي المعروف بعاداته وتقاليده واحترام الصغير للكبير.

وقالت طاهر في تصريح خاص لـ «الأنباء» إن هناك عدة اسباب قد تكون هي التي دفعت هذا الطالب لارتكاب جريمته منها ان يكون هناك تعسف وقسوة في تعامل إدارة المدرسة مع الطلبة، ولكن لا يمكن ان نجزم بذلك لأننا لا نعلم حقيقة الأمر، مشددة ان مهما كان هناك تعسف من ادارة المدرسة فلا يمكن ان يواجهه الطلبة بهذا العنف فهناك ادوات وطرق يمكنهم السير فيها ومنها اذا شعر الطالب بظلم في الدرجات او تعسف الادارة في تعاملها مع الطلبة يمكنه تقديم شكوى للمنطقة التعليمية او لوزير التربية والتعليم ولكن ان يقوم الطالب بحرق المدرسة ومكتب المدير فهذا امر غير مقبول.

وصف الصورة

وأردفت طاهر قائلة: من الاسباب الاخرى من وجهة نظري ان يكون الطالب ذا شخصية سيكوباتية وعنيف وغير قادر على التحكم في انفعالاته وغضبه، مؤكدة أن هذا التصرف غريب عن مجتمعنا الكويت المحافظ وعن تربية ابنائنا وتقدير المعلم.

في هذا السياق أكدت طاهر ضرورة ان تعي ادارة المدارس كيفية التعامل مع هذا العمر الذي يكون بين مرحلتي الطفولة والرجولة ولا يجب ان يحط من قدرهم امام اقرانهم واصدقائهم لافتة الى ان الطالب الذي ارتكب تلك الجريمة قد يكون تعرض للاضطهاد بسبب درجاته المتدنية سواء من اسرته او اخوانه او اقاربه او اصدقائه بما جعله يلجأ لهذا الاسلوب العنيف المرفوض تماما لافتة الى انه مهما كانت الاسباب والدوافع فان ما قام به الطالب مرفوض.

الظفيري لـ «الأنباء»: الجاني كتب عبارات مسيئة على حائط المدرسة ويبدو أنه متأثر بالأفلام

قال مدير عام منطقة حولي التعليمية منصور الظفيري لـ «الأنباء» ان الطالب المتهم بإشعال النيران في المدرسة كان قد ضبط قبل الحادثة بيومين يكتب عبارات مسيئة على حائط المدرسة يتعرض فيها للمدير ومساعده، مشيرا الى انه تم إبلاغ المخفر بذلك وتم استدعاء الطالب للتحقيق معه.

وأضاف: فوجئنا بما قام به من إحراق للمدرسة في المرة الأولى ليعود مرة أخرى ويكررها ليلة أول من امس، إلا انه ولله الحمد لم ينجح، حيث تمت السيطرة على الموقف وإبلاغ المخفر من قبل حارس المدرسة وإلقاء القبض على الطالب.

وبين الظفيري انه بالعودة لملف الطالب لم نجد أي مشاكل او سوابق، بل طالب جيد ولم يشتك منه أحد ولكن يبدو انه متأثر بالأفلام السينمائية الأجنبية.

الطالب أحرق مكتب مدير المدرسة على دفعتين وسقط بعد مطاردة كأفلام «الأكشن»

 

وصف الصورة
وصف الصورة

أكد مصدر أمني أنه تم التحفظ على الطالب المتهم بالاضافة الى المواد التي خطط لاستخدامها في إحراق المدرسة، مبينا أنه استخدم في تنفيذ جريمته مادة سريعة الاشتعال ونفذ الجريمة على دفعتين. وعمد الطالب المتهم إلى إشعال النيران في مكتب مدير المدرسة.

وأوضح المصدر أن ضابط مخفر بيان ومرافق عسكري بالاضافة الى رجل من المباحث قاموا بمراقبة المدرسة، حيث تم رصد المتهم فجر امس يعود مجددا بعد أن بدأ مخططه دون معرفة ان رجال الامن يقيمون له كمينا، فتمت مطاردته على طريقة افلام الاكشن حتى تم ضبطه ليسقط في قبضة رجال الأمن ويعترف بفعلته بعد مواجهته بصوره اثناء تنفيذه العملية الاولى بإحراق المدرسة ومكتب المدير والتي لم تنجح.

المتهم تقمّص شخصيةبطل V for Vendetta

وصف الصورة

بدا من خلال الصور التي التقطتها كاميرات المراقبة أن الطالب الذي أقدم على إشعال النيران في مكتب مدير المدرسة تقمص دور وشخصية بطل فيلم V for Vendetta الشهير.

فمثلما عمد بطل الفيلم V، والذي وضع على وجهه قناعا طوال الفيلم، إلى التفجير والإحراق اعتراضا على واقعه وسعيا للثأر، قام الطالب المتهم مرتديا قناعا بإشعال النيران في مكتب المدير وكذلك غرفة السكرتارية بالمدرسة، ما يوضح أنه ربما تأثر بقصة الفيلم الذي يندرج تحت أفلام الأكشن والإثارة.

مصدر . 

مقالات ذات صلة

إغلاق